پایگاه اطلاع رسانی حجت الاسلام و المسلمین اکبر ترابی شهرضایی

این پایگاه در راستای ارائه دروس استاد اکبر ترابی شهرضایی راه اندازی گردیده است.

پایگاه اطلاع رسانی حجت الاسلام و المسلمین اکبر ترابی شهرضایی

این پایگاه در راستای ارائه دروس استاد اکبر ترابی شهرضایی راه اندازی گردیده است.

پایگاه اطلاع رسانی حجت الاسلام و المسلمین اکبر ترابی شهرضایی

درس خارج فقه ـ جلسه شصت و هشتم ـ 1394/12/18

شنبه, ۲۲ اسفند ۱۳۹۴، ۰۷:۴۴ ق.ظ

دانلود فایل صوتی جلسه شصت و هشتم

شنیدن آنلاین صوت جلسه شصت و هشتم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

متن عربی:

ثمّ المتبادر من الأخبار هو إخراج ما یتعارف الغوص له، فلو أخرج سمکة من تحت الماء فلا یفهم دخوله فی الأخبار، و قول الشیخ بدخوله فیه ضعیف، و کذلک حیوان آخر، نعم لا بأس بإدراجه تحت الأرباح کما سیجی‌ء، و کذا ما یوجد فی وجه الماء أو الساحل ممّا من شأنه أن یخرج بالغوص.

و الحاصل أنّ ما جعله الشارع مورد الخمس من الأُمور المذکورة یعتبر فیه الوصول إلیه على وجه خاص متداول فی ذلک الشی‌ء، فلزوم الخمس فی المعدن إنّما هو بإخراجه من المعدن، لا بمطلق تملّکه، و کذلک الکنز و الغوص و غیرهما.[1]

قال المحقق الخوئی قدس سره: أظهرها: ثانیها، أخذاً بإطلاق کلّ من الصحیحین المزبورین اللذین مفاد أحدهما: وجوب الخمس فی کلّ ما أُخرج بالغوص، سواء أ کان من البحر أم من غیره، و مفاد الآخر: وجوبه فی کلّ ما أُخرج من البحر، سواء أ کان بالغوص أم بغیره، بعد عدم التنافی بین الإطلاقین و إن کان بینهما عموم من وجه، لتوافقهما حکماً.

فلا موجب إذن لرفع الید عنهما، إذ الموجب إمّا التنافی، و لا تنافی بعد التوافق فی المدلول أو دعوى انصراف المطلق إلى الفرد الغالب و اختصاصه به، نظراً إلى أنّ الغالب فی الغوص أن یکون فی البحر، کما أنّ الغالب فی الإخراج من البحر أن یکون بالغوص.

و تندفع بعدم المحذور فی شمول المطلق للفرد النادر، و إنّما الممنوع اختصاصه به لا شموله له. على أنّ الندرة غیر مسلّمة، فإنّ الغوص فی الأنهار العظیمة لاستخراج ما أودعه اللّه فیها من الجواهر الکریمة أمرٌ شائع متعارف کإخراجها من البحر بالآلة.[2]

ثمّ ذکر (قدس سره) أنّه مع التنازل و الغضّ و انتهاء النوبة إلى مرحلة الشکّ فالمرجع أصالة البراءة عن الوجوب فی غیر مجمع العنوانین المتیقّن فیه التکلیف.

و یندفع: بأنّ صحیحة ابن أبی عمیر التی عدّت الغوص من الخمس و إن کانت ظاهرة فی الحصر کما ذکر، إلّا أنّه لا مناص من رفع الید عن هذا الظهور، نظراً إلى أنّ وجوب الخمس فیما یخرج من البحر بغیر الغوص مقطوعٌ به فی الجملة، إمّا بعنوان ما یخرج من البحر، أو کان بحیاله عنواناً مستقلا، و إلّا فبعنوان الفوائد و الأرباح، و تظهر الثمرة بینهما بالنسبة إلى استثناء مئونة السنة کما لا یخفى. و من المعلوم أنّ شیئاً من العنوانین لم یکن من الخمسة، فالحصر‌غیر حاصر لا محالة.

و ربّما یحتمل کما فی الوسائل دخول الفوائد فی عنوان الغنیمة المعدودة من الخمسة.

و لکنّه کما ترى لا شاهد علیه بوجه، بل أنّ بعض الروایات شاهدة على إرادة خصوص غنائم دار الحرب، کیف؟! و لو أُرید منها مطلق الفائدة لدخل فیها ما جعل قسیماً لها کالمعادن و الکنوز و الغوص، فإنّها کلّها فوائد.

و أمّا ما ذکره (قدس سره) أخیراً من جریان أصالة البراءة، ففیه: أنّه لا مجال لها بعد ما عرفت من القطع بتعلّق الخمس بما أُخرج من البحر بالآلات، و کذا ما أُخرج بالغوص من غیر البحر، إمّا بعنوان نفسه أو بعنوان الفائدة، و لأجله یعلم بأنّ خمس المال قد انتقل إلى أربابه بمجرّد تملّکه، فیتوقّف جواز التصرّف على إحراز الإذن، و لم یحرز ما لم یخمّس، فمقتضى الأصل عدم جواز التصرّف فیه و وجوب إخراج خمسه بمجرّد حیازته.

و بعبارة أُخرى: أصل التعلّق معلوم، و إنّما الشکّ فی کیفیّة التعلّق و أنّه هل کان على نحو یجب التصدِّی لأدائه فعلًا، أو أنّه یجوز التأخیر إلى نهایة السنة، نظراً لاستثناء المئونة؟ فالثبوت معلوم، و الشکّ إنّما هو فی السقوط إذا صرف فی المئونة، و مقتضى الأصل عدم السقوط، و النتیجة لزوم المعاملة معه معاملة سائر ما یخرج من البحر بالغوص.

و المتحصّل ممّا ذکرناه: أنّ وجوب الخمس فی کلّ من العنوانین هو الأوجه، کما أنّه الموافق للأصل و لمراعاة الاحتیاط. 



[1] . غنائم الأیام فی مسائل الحلال و الحرام؛ ج‌4، ص: 311.

[2] . موسوعة الإمام الخوئی؛ ج‌25، ص: 109.

۹۴/۱۲/۲۲

نظرات  (۰)

هیچ نظری هنوز ثبت نشده است

ارسال نظر

ارسال نظر آزاد است، اما اگر قبلا در بیان ثبت نام کرده اید می توانید ابتدا وارد شوید.
شما میتوانید از این تگهای html استفاده کنید:
<b> یا <strong>، <em> یا <i>، <u>، <strike> یا <s>، <sup>، <sub>، <blockquote>، <code>، <pre>، <hr>، <br>، <p>، <a href="" title="">، <span style="">، <div align="">
تجدید کد امنیتی